اضغط هنا
بكالوريا 2020
اضغط هنا
ش.ت. المتوسط 2020
اضغط هنا
الخامسة ابتدائي

3let his18

المؤسسات الفاعلة في النظام الدولي الجديد

المؤسسات الفاعلة للنظام الدولي الجديد

1-    مؤسسات مالية

2-    مؤسسات اقتصادية (الشركات المتعددة الجنسيات) منظم التجارة الدولية.

3-    مؤسسات عسكرية –حلف الناتو.

4-    مؤسسات إعلامية.

المنتـوج:لا شك أن الولايات المتحدة تمتلك من الوسائل ما يمكنها من تحقيق إستراتيجياتها للهيمنة العالمية، و لما كانت هذه الهيمنة متعددة الأوجه فإن وسائلها هي الأخرى متعددة ممثلة و موزعة على مؤسسات ذات اختصاص و لها من فاعلية التأثير ما يجعلها قوة فاعلة لهذا النظام ومن هذه المؤسسات:

أولا: المؤسسات المالية ممثلة في :

-البنك الدولي للإنشاء و التعمير” BIRD”                  -صندوق النقد الدولي.

هما مؤسستان ماليتان ظهرتا في أعقاب الحرب العالمية الثانية 1945 كأدوات للنظام المالي العالمي الذي أنشئ بعد الحرب العالمية الثانية 1945 بهدف إقامة نظام نقدي مستقر ، و حماية الاقتصاد من التضخم و الانهيار. مقر المؤسستين في واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية. و تعدد الولايات المتحدة اكبر مهيمن على المؤسستين بحكم حصتها فيهما تليها أوربا الغربية و اليابان. ومن هنا نجد أن الدول الصناعية الكبرى في مقدمتها الو.م.أ الموجهة لسياسة هاتين المؤسستين لما يخدم مصالحها.

و من هنا فأي دولة من دول العالم المتخلف ترغب في الحصول على قروض مالية لا بد و أن تخضع لشروط صندوق النقد الدولي، و إن أرادت إقامة مشروعات و ترغب في تمويلها من البنك الدولي للإنشاء و التعمير فلا بد أن تخضع لشروطه مع ما يترتب عنها من مساس بالسيادة.

كغرض قيود على السياسات الاقتصادية المنتهجة في العالم المتخلف مثل :

1-    تخفيض أسعار العملات المحلية.

2-    الحد من النفاق الحكومي ( يترتب عنه تقليص الوظائف الحكومية و في شتى مجالات العمل).

3-    إلغاء دعم الأسعار للمواد الاستهلاكية ( و هو دفع الدولة لنسبة ما من قيمة المادة الاستهلاكية و الباقي يدفعه المستهلك لتحقيق القدرة الشرائية له).

4-    زيادة الضرائب و تجميد الأجور،و رفع الأسعار و عدم مراقبتها.  إن الإذعان لشروط هاتين المؤسستين يؤدي إلى:

أ‌-        الزيادة في حجم المديونية (لان إعادة الجدولة للديون السابقة في مضمونه أو مد أجل دفع الديون و هذا مع رفع نسبة فوائد الديون).

ب‌-    تعرض الدول المتخلفة إلى اضطرابات اجتماعية ذات أبعاد سياسية ، اقتصادية ،مذهبية .

قد يؤدي إلى إسقاط حكومات تلو الحكومات بسبب العجز في معالجة هذه الاضطرابات.

و من هذه الاضطرابات تتدخل القوى الكبرى لإدارة الأزمة و ليس لحلها و قد حدث كثيرا و في بلدان عديدة.

و في جدول مقارنة بين العالمين المتقدم و المتخلف في امتلاك الأرصدة و العملات و الذهب.

المادة

العالم المتقدم

العالم المتخلف

أرصدة نقدية

عملات أجنبية

احتياطات ذهب

80℅

90℅

95℅

20℅

10℅

15℅

 

و الآن قارن و استنتج.

إليك الجدول التالي الخاص بديون العالم المتخلف.

السنة

حجم الديون

السنة

حجم الفوائد على الديون

1965

1970

1984

1988

1992

1999

2002

2009

10 مليار دولار

80 مليار دولار

929 مليار دولار

1250 مليار دولار

1470 مليار دولار

1950 مليار دولار

2500 مليار دولار

3150 مليار دولار

1965

1970

1980

1985

1990

3 مليار دولار

70 مليار دولار

580 مليار دولار

830 مليار دولار

1440 مليار دولار

 

من خلال الجدولين :

استنتج دوافع زيادة حجم المديونية بالنسبة للعالم المتخلف.

1-    برأيك هل يمكن لهذا العالم التخلص من مأزق المديونية؟ كيف؟ اقترح الحلول لذلك.

2-    ما هي دوافع المؤسسات المالية في الزيادة في حجم فوائد الديون؟

3-    بين كيف وظفت الولايات المتحدة و معها القوى الأوربية المؤسستين الماليتين كوسيلتي ضغط ضد البلدان المتخلفة؟

ثانيـا: المؤسسات الاقتصادية العالمية:تمثلها:

1–    المنظمة العالمية للتجارة:المعروفة سابقا الجات  GATT/1974الغاية من إنشائها تشجيع التبادل الحر بإلغاء التعريفة الجمركية. مقرها جنيف بسويسرا.

هذه المنظمة لا يقبل الانضمام إليها أي بلد إلا إذا استوفى شروط اقتصادية و اجتماعية معينة كمستوى النمو الاقتصادي، و التنمية البشرية . غير أن أهم آلية تخدم بها الدول المتقدمة – و هي المسيطرة على المنظمة.

تشجيع التبادل الحر و معنى هذا رفع احتكار الدولة -أو يد الدولة – عن التجارة الصادرة منها و الواردة إليها و منحها لمؤسسات خاصة –و قد يكون مجرد أفراد- و في هذا ضرر كبير من الناحية الاجتماعية-رفع الأسعار- .

و في هذا فقدان الدولة لسيادتها على مواردها.فضلا عن أن ما يعود إليها من عائدات ضئيل جدا.

هذا من ناحية و من ناحية أخرى فان إلغاء التعريفة الجمركية و هي رسوم تفرضها الدولة على التجارة الواردة دعما و حماية لاقتصادها ، فضلا عما تخسره من أموال طائلة فان اقتصادها سيكون عرضة لمنافسة لا يصمد أمامها.

2–    الشركات المتعددة الجنسيات:هي شركات ذات اختصاصات منتمية إلى دول مختلفة كلها من العالم المتقدم( الو.م.أ، أوربا ،اليابان، كندا…)تهيمن على العديد من المواد الأولية و الموارد الاقتصادية (طاقة،معادن،زراعة،اتصال..)استخراجا و نقلا و توزيعا ، هذه الهيمنة لهذه الشركات مصدرها تملكها لرساميل(جمع رأسمال) ضخمة و تقنيات متطورة و كفاءات بشرية.

أصبح لهذه الشركات اليوم (2011) ثقل اقتصادي و سياسي و تكنولوجي و ثقافي في بلدان العالم إلى حد السيطرة على الاقتصاد العالمي و التجارة الدولية.

و الجدول التالي يبين بعض هذه الشركات و مجالات تخصصها:

اسم الشركة

الجنسية

التخصص

جنرال اليكتريك

ميكروسوفت

ايكسون

وال مارث

فيزيير

ب.ﭗ

دوتش شل

أمريكية

أمريكية

أمريكية

أمريكية

أمريكية

بريطانية

ألمانية

اليكترونيات

إعلام آلي

بترول

بترول

أدوية

بترول

بترول

 

و غيرها من شركات تحتكر الاتصالات عبر العالم عبر منظومة أقمار اصطناعية…

يلاحظ أن هذه الشركات البعض منها، تفوق محصلاتها المصرفية موازنة بعض الدول في إفريقيا و آسيا و أوروبا.

الشركات المتعددة الجنسيات: خطورتها:يتحدد لنا جليا من خلال ما سيأتي كيف أضحت هذه الشركات جزءا من النظام العالمي الجديد ليس فقط في مظهره الاقتصادي لكن أيضا في جانبه السياسي هذا إذا علمنا العلاقة متينة جدا بين قادة السياسة العالمية ( أمريكا و أوروبا) و قادة هذه الشركات أو أصحابها و مالكوها: إنها كل متكامل فهذا يسهل و يوفر سبل العمل و الرقي للآخر ، و تتجسد هذه الخطورة في:

1-    إنها إحدى الوسائل الرئيسة في النظام الاقتصادي العالمي الجديد.

2-    استقلاليتها الكبرى عن الدولة الأم بحيث لا يمكن أن تفرض عليها عقوبات .

3-    احتكارها عن طريق الهيمنة السياسية و الاقتصادية و التكنولوجية للعديد من الموارد الاقتصادية العالمية (استخراجا و توزيعا) و بالتالي تسعيرها وفق ما يخدم مصالحها الخاصة.

4-    إملاء سياسات دولها بحكم التفويض الممنوح لها على بعض الدول.

5-    استمرار نهب ثروات البلدان المتخلفة.

6-    إحداث نوع من التناقض و الاضطراب الاجتماعي في مجالات العمل بسبب التباين في الأجر بين العاملين بهذه الشركات و غيرهم ممن يعملون في شركات محلية ، هذا فضلا عن ظروف العمل الجيدة(الأمن).

ثالثـا :الإعلام:

منذ القدم كان الإعلام رديف كل نشاط اجتماعي، سياسي اقتصادي ثقافي و عسكري.

بل أنه كان-و لا يزال- احد الأسباب في إشعال الحروب (الدعاية الإعلامية المغرضة ). و في فترة الصراع بين القطبيتين لعب الإعلام دورا بارزا في تأزم العلاقات بينهما (مكتب الإعلام الشيوعي) و في حرب الخليج الثانية 1991….

و ما يجعل للإعلام هذه الخطورة تطور وسائله كميا و نوعيا /أقمار اصطناعية ، محطات استقبال و إرسال، وسائل اتصال…

و في عالم اليوم- العولمة- يلعب الإعلام دورا جام الخطورة في شقه السلبي لما يغرسه من إرباك و إحباط و هدم للقيم و فرض ثقافة المهيمنين.

أما في شقه الايجابي فيوظف كوسيلة للحصول على المعلومات و مواكبة التطور و استمرار التواصل بين الأمم و الشعوب. و يمكن الإشارة إلى بعض المؤسسات الإعلامية ذات الصيت العالمي الكبير سي-آن-آن، سي-آن-بي-سي  CNN.CNBCالأمريكيتين و ب.ب.سي B.B.Cالبريطانية،و دي ڤي DWالألمانية،و اورو نيوز (الاتحاد الأوربي).

هذا ناهيك عما تمتلكه هذه الدول من محطات البث الإذاعي و التلفزيوني المقدر بعدة ألاف من المحطات المحلية، الجهوية،الإقليمية و الدولية.

و الذي مكنها من هذا نقل الحدث في حينه صوتا و صورة هو شبكة الأقمار الاصطناعية المبثوثة فوق الغلاف الجوي للكرة الأرضية.

هذا و يبقى للإعلام خطورته في كونه أحد وسائل فرض منطق العولمة.

خاصة وأنه ليس هناك إعلام مضاد له و حتى و إن وجدت المادة الإعلامية لا تتوفر لها وسائل نقلها إلى الناس. لأن هذه الوسائل محتكرة و حكرا فقط على الدول المتقدمة، و حتى و إن وجدت بعض أو إحدى هذه الوسائل فإنها ستتعرض للتشويش و حتى للانقطاع.

الإعلام سلاح ذو حدين:الإعلام علم و كما للعلم قيمة نفعية تفيد الإنسان و البشرية عموما فان له قيمة هدامة يمكن لها أن تمحي وجوده على الأرض. و كذا الإعلام له قيمة نفعية إيجابا كما له قيمة هدامة سلبا. يتوقف هذا بحسب الغرض الذي يوظف فيه:

أ- الأوجه الايجابية للإعلام : تتمثل في كونه أداة:

1-    تمكين الاتصال بسهولة و يسر عبر العالم.

2-    متابعة الأحداث العالمية في حينها صوتا وصورة.

3-    تكوين رأي عام و توجيهه ( الرأي العام هو وجهة نظر موحد اتجاه قضية ما).

4-    الحصول على المعلومات و في مختلف ميادين المعرفة عن طريق الانترنت.

5-    التسلية و الترفيه.

ب-الأوجه السلبية للإعلام:تتمثل في :

1-    أنه أحد المؤسسات الفاعلة في النظام الدولي الجديد.

2-    انه وسيلة للدعاية المغرضة (الأخبار الكاذبة) و الدليل ما بثته قناة CNNالأمريكية من دعايات في امتلاك العراق لأسلحة “دمار شامل” اتضح فيما بعد انه تلفيق و اختلاق و تزوير للحقيقة.

3-    نشر ثقافة و قيم الهدم و التدمير للنفس البشرية (إحباط،ارتباك،انفصام،تمرد،تفسخ، انحلال) في أوساط الشبان في البلدان المتخلفة.

4-    تصدير و تمرير ثقافة الأقوى مما يكون فيه ضياع للثقافات الأم الأصلية مما يؤدي إلى ضياع الهويات و من ثم التمسخ.

من هنا نخلص إلى أن:    الإعلام مفهوما و تطورا و وسائل:

أ‌-        أداة من أدوات التفاهم و التحاور و التواصل.

ب‌-    أداة من أدوات التخالف و الانشقاق و القطيعة.

و أن :1- المهيمنون عليه المتحكمون في أدواته ووسائله سيهيمنون على العالم.

       2-لنقي أنفسنا منه لا بد من ترسيخ قيمنا الأصلية المستوحاة من شريعتنا في عقول ناشئتنا من جهة ولا بد أن نكون إعلام محليا خاصا بنا بشرط أن يكون إعلانا قويا في جانبيه البشري والتكنولوجي.

رابعـا:الحلف الأطلسـي :التحالف الأورو-أمريكي

المنتـوج:قد لا يرى البعض إن الحلف الأطلسي المؤسس عام 1949 وغيره من أحلاف التحالف الأورو-أمريكي كوسيلة ردع وتطويق للمنظومة الشيوعية (سابقا) هو اليوم أحد المؤسسات الفعالة للنظام الدولي الجديد.

غير أن الواقع والحقيقة يثبتان عكس ذلك لأن الولايات المتحدة الأمريكية في أكثر من تدخل عسكري تجد معها دولا حليفة ومن الحلف كبريطانيا وفرنسا.وحتى ألمانيا (التي يحظر دستورها إرسال جيشها إلى خارج حدودها ) مجبرة و هولندا، و حتى بولندا المنظمة إلى الحلف حديثا.بل لقد جرت أيضا اليابان (التي يحظر دستورها هي الأخرى إرسال جنودها إلى خارج الإطار الجغرافي السياسي للدولة) و كندا و غيرها.

و الغرابة أن يكون هذا تحت غطاء الشرعية الدولية و باسم الأمم المتحدة و من هذا التدخل لقوى هذا الحلف لتطبيق النظام الدولي الجديد:

1-    التدخل العسكري الأورو-أمريكي ضد العراق عام 1991 بحجة اعتدائه على بلد ذي سيادة هو الكويت.

2-    غزو العراق بريا بحجة امتلاكه لأسلحة ” الدمار الشامل” و هي حجة واهية ثبت فيما بعد عدم صحتها و الاستعانة بـ” وكالة الطاقة الدولية” في تدمير قدراته التسليحية و فرض حظر جوي و حصار و تقسيم.

هذا التجنيد الكبير للآليات و مع وسائل الإعلام الضخمة المروجة لهذه المغالطات هو تدمير النظام العراقي الذي لم يقبل الانصياع لسياسة الاستيلاء الأمريكية.

3-    الغزو الاورو أمريكي لأفغانستان عام 2003 بحجة أنه وكر الإرهاب الدولي الذي دمر برجي التجارة العالمي في نيويورك يوم 11 سبتمبر و الحقيقة غير ذلك كما ثبت في التقارير بعد سنوات. و رغم مرور نحو 7 أعوام لم تحسم الموقف لأن التواجد في أفغانستان هو موضع قدم ثانية ( القدم الأولى في الخليج) لوضع إيران ضمن دائرة مراقبة تطورات برنامجها النووي ( إيران يقع بين الخليج و العراق غربا و أفغانستان شرقا).

4-    تحرش بحريتها في الخليج لأكثر من مرة ضد إيران في مياه الخليج كنوع من الاستفزاز و جس النبض….

5-    التدخل عسكريا و بفاعلية قصوى جويا إلى جانب التحالف الأوروبي ضد صربيا بشان إقليم كوسفو و إجبار زعيمها ميلوزوفيتش سلوفودان على الانصياع بالقوة إلى التحكيم و المناشدات و الوساطات الدولية،و قبلها ضده في الاعتداء على مسلمي البوسنة و الهرسك. التي لم يحسم الموقف بينهما إلا بتوقيع معاهدة أو اتفاقية دايتون نوفمبر 1995 بعد صراع مذهبي عرقي دام أكثر من ثلاث سنوات مع زعيم البوسنة عزت بيغوفيتش، و بعد كل هذا قدم ميولوزوفيتش كمجرم حرب.

6-    تقدم قطع من أسطول المحيط الهادي نحو تايوان(فرموزا) عندما تحركت البحرية الحربية الصينية لاستردادها إلى السيادة الصينية ثم تراجعت أمام التهديد الأمريكي.

لأن أمريكا تعمل على أن يبقى الوضع على ما هو عليه و إن كان هنالك أي تغيير فيه فسوف يكون بإذن و رعاية أمريكية ووفق ما تراه خادما لمصالحها.

و الآن:

لقد رسمت بريطانيا و فرنسا معالم عالم ما بعد الحرب العالمية الأولى و اتضح أنها سياسة غير ناجحة لأنها فجرت في تطوراتها الحرب العالمية الثانية 1939-1945. ثم رسمت الو.م.أ ، و ا.س معالم عالم بعد الحرب العالمية الثانية و انتهى المطاف إلى انهيار ا.س.يمكن معه القول أن الولايات .م.أ خرجت منتصرة في الصراع ، لكنها تسعى أن تضع تصورات و معالم لعالم ما بعد 1989.

1-    وضح من سياق العرض ملامح هذا النظام-حدد ماهيته.

2-    في رأيك أي هذه الوسائل أكثر و أكبر قوة لبناء هذا النظام، استخرج من العرض وسيلتان ترى أنهما أكثر جدية و فاعلية في تطبيق هذا النظام.

3-    لماذا يعتبر الإعلام اليوم أقوى الوسائل تأثيرا في إقامة أي مشروع ، أبرز من العرض جوانبه السلبية، كيف تراها؟

4-    العولمة على حد فهمك لها تعبير عن قوة الحضارة ، أم تعبير عن حضارة القوة؟

5-    يرى البعض أن العالم في ظل القطبية الثنائية أفضل مما هو عليه في ظل القطبية الأحادية كيف ترى أنت هذا؟ و إذا كان هذا صحيحا فأبرز الوجوه الايجابية لعالم ثنائي القطبية.

6-    كيف يمكنك أنت أن تواجه العولمة المسلطة ضدك شخصيا؟

ما هو سلاحك في المواجهة ضدها؟”

 

 

 

 

 

 

 

عن zacreation_elbassair

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حل اختبار الفيزياء الفصل الاول 1-4متوسط

اختبار الفيزياء الفصل الاول 1-4متوسط