اضغط هنا
بكالوريا 2018
اضغط هنا
ش.ت. المتوسط 2018
اضغط هنا
ش.ت. الإبتدائي 2018
البحث المتقدم (كروم والأجهزة المحمولة فقط)
موقع عيون البصائر التعليمي ·.·.·.·.·.·.·الصرح التعليمي الأمثل·.·.·.·.·.·.
آخر المواضيع
الرئيسية / غير مصنف / خطر الآفات والمفاسد الاجتماعية

خطر الآفات والمفاسد الاجتماعية

  •  
  •  
  •  
  •  

 

النص المؤطر:

يقول الله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ [النور:19].

معنى الآفات والمفاسد الاجتماعية:

 هي السلوكات والأخلاق الذميمة في المجتمع التي تنشر العداوة والخصام بين الناس

بعض الآفات والمفاسد الاجتماعية:

1- فساد ذات البين: وهي الخصام والشجار وسوء العلاقات بين الناس وقد نهى عنها الإسلام وأمر بالتآخي والمحبة كما امر بالاصلاح بين المتخاصمين قال تعالى” لا خير في كثير من نجواهم الا من امر بصدقة او معروف او اصلاح بين الناس …” وقال- ص-لأصحابه الا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصلاة والصدقة؟ قلوا بلى. قال: اصلاح ذات البين فان فساد ذات البين هي الحالقة”

2- العنف: وهو التعامل بقسوة وشدة مع الناس وهو خلق لا يقبله الإسلام لقوله- ص-” ان الله رفيق يحب الرفق ويعطي عليه ما لا يعطي على العنف” فالعنف سبب في خراب المجتمع وسوء العلاقات بين افراده

3- السرقة: وهي من اكبر الذنوب عند الله لأنها اعتداء على مال الغير بدون حق لذلك شدد عليها الإسلام العقوبة قال تعالى” والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما…”

4- العصبية: وهي الدعوة إلى نصرة العشيرة او القبيلة على الظلم وهي محرمة في الإسلام قال- ص-” ليس منا من دعا الى عصبية وليس منا من قاتل على عصبية”لان التعصب لا يكون الا للحق

5- الظلم: وهو وضع الشيء في غير موضعه ومجاوزة الحد والتعدي على الغير وهو حرام في الإسلام قال النبي- ص- قال الله تعالى” يا عبادي اني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا..” لانه بسسب الظلم تنتشر الجرائم وتغيب الحقوق

حرص الاسلام على طهارة المجتمع:

   لقد جاءت رسالة الاسلام للناس كافة تحثهم على حسن الاخلاق وطيب المعاملة مع الغير واقرار مبدا الإخوة الإيمانية والمساواة بين إفراد المجتمع لأنه يريد مجتمعا طاهرا فاضلا متعاونا على فعل الخير وترك الشر

كيف عالج الاسلام الآفات والمفاسد الاجتماعية: رغب الإسلام الناس في الخير ووعدهم عليه بالأجر والجنة لكن بعض النفوس الشريرة تحتاج الى علاج آخر وهو التخويف والعقاب في الدنيا والآخرة لان أصحاب هذه الآفات لا يؤذون أنفسهم فقط بل يضرون بالمجتمع وينشرون فيه مساوئ الأخلاق

الاستثمار السلوكي:

اجتنب الآفات والمفاسد الاجتماعية لأنها سبب في خراب المجتمع وفساد أخلاقه.

 

 

المذكرة في المرفقات.

 


  •  
  •  
  •  
  •  

عن zacreation_elbassair

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*