اضغط هنا
بكالوريا 2020
اضغط هنا
ش.ت. المتوسط 2020
اضغط هنا
ش.ت. الإبتدائي 2020

إجابة تطبيق الثورة التحريرية الكبرى

السنة الرابعة متوسط……………………………………………………….. دروس مادة التاريخ


إجابة تطبيق درس الثورة التحريرية الكبرى

 

الإجابة:

1-    إجابة الموضوع الأول:

         نعم لقد كانت كل الظروف في فرنسا تشجع على إعلان الثورة عليها, فانتهز قياديو الحركة الوطنية الممثلين في أعضاء اللجنة المركزية, و اللحنة الثورية للموحدة و العمل فرصة هاته الظروف في إجتماعهم بـ: 23/03/1954, للإعداد المعنوي و المادي للثورة, و يمكن إبراز هاته الظروف فيما يلي:

أ‌-       على المستوى الإقتصادي و المالي: تزعزع الإقتصاد الفرنسي أكثر من إقتصاديات البلدان الأوروبية التي إستعاد بعضها عافيته بعد الحرب إستفادة من مشروع مارشال الأمريكي 1947 و ذلك لـ:

1-    الخراب و الدمار الذي أصاب منشآتها الإقتصادية من جرّاء الحرب العالمية الثانية.

2-    الإنفاق على حروبها الاستعمارية خاصة في الحرب بالهند الصينية (الفيتنام) و التي كانت تكلفتها باهضة جدًا.

3-    إستمرار العجز في ميزانها التجاري و المقدر بـ: 148 مليار فرنك فرنسي.

ب‌-  على المستوى السياسي: فانهيار الإقتصاد يعني إنهيار السياسة و من ذلك:

1-    أفول (غروب) نجم الإمبراطورية الفرنسية بإستقلال بعض مستعمراتها.

2-    عجزها في القضاء أو إخماد ثورات الشعوب ضدّها مما أدّى إلى إستقلال بعضها عنها.

3-    زوال زعامتها لأوروبا  و التي كانت تتقاسمها مع بريطانيا فحلّت محلها على هذه الزعامة كلا من الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد السوفياتي سابقا.

4-    أن وزنها السياسي في الكتلة الغربية لا يتعدّى مجرّد تابع للولايات المتحدة الأمريكية إقتصاديا و عسكريا.

و لهذه الظروف كانت تلح على البقاء في الجزائر مهما كلّفها الأمر.

2-    إجابة الموضوع الثاني: شرح المفاهيم : ثورة – وحدة – عمل.

أ‌-       ثورة: من الثورة و معناها العمل لتغيير واقع معين غير مرغوب فيه, و الثورة بهذا هي كل عمل مسلّح يهدف إلى طرد الغزاة المستعمرين من الوطن, يُعَدُّ لها إعدادا سياسيا و ماديا و معنويا لإنجاحها, كما تكون أيضا ضد أي نظام سياسي محلّي غير عادل, و قد تكون أيضا ضد أي نظام سياسي محلي غير عادل, و قد تكون في المجال الإقتصادي بتغيير بنيته و هيكلته لتحقيق المنفعة العامة للوطن و المواطن.

و عموما فالثورة عمل و نضال جماعي و ليس فرديا لأنه في هذه الحال سيتحول مفهومها من مفهوم ثورة إلى مفهوم إنقلاب.

ب‌-  وحدة: هي وحدة الصف و وحدة الكلمة و وحدة القرار و وحدة الهدف و وحدة الشعب و وحدة الوطن و من الوحدة الإتحاد يدا واحدة لتحقيق هدف معين.

و لا تكن ثورة و لا نجاح لها إلا بالوحدة و الإتحاد لأنهما يعنيان القوة و هي إذا لازمت الثورة كان النجاح المؤكد لها.

ج‌-    عمل: أي نشاط يقوم به الفرد أو الجماعة لتحقيق غاية أو هدف, و العمل يعني الحركة و التحرّك للوصول إلى مقصد معين بذاته, و هو عكس الجمود و الخمول و من هنا فالشعار بهاته المفردات يعني أن تغيير واقع الجزائر المرير في ظل الإستعمار لا يتغير إلا بالثورة المسلحة التي تستوجب إتحاد الجميع كما تستوجب سرعة الحركة لها و فيها. ونعم الشعار.

 

 إضغط هنا للعودة إلى الدرس


   للعودة إلى فهرس دروس التاريخ و الجغرافيا – السنة الرابعه متوسط  اضغط هنا

  جميع الحقوق محفوظة لموقع عيون البصائر………. www.elbassair.net

 

 

عن zacreation_elbassair

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حل اختبار الفيزياء الفصل الاول 1-4متوسط

اختبار الفيزياء الفصل الاول 1-4متوسط